الرئيسية - اقتصاد وأعمال - السفير المصرى يفتتح مؤتمر تنمية الصناعات بالعاصمة السنغالية دكار ويؤكد إرتباط مستقبل مصر بمستقبل إفريقيا

السفير المصرى يفتتح مؤتمر تنمية الصناعات بالعاصمة السنغالية دكار ويؤكد إرتباط مستقبل مصر بمستقبل إفريقيا

أسامة الحيسي

افتتح السفير مصطفى القوني سفير مصر في السنغال مؤتمر تنمية الصناعات فى غرب افريقيا،برعاية مجموعات وشركات مصرية وذلك تنفيذا لتوجيهات الرئيس السيسى بتحفيز الاستثمار من أجل النمو الشامل و الاندماج الاقتصادي بين مصر والدول الإفريقية الشقيقة لتحقيق أهداف أجندة التنمية الشاملة في أفريقيا 2063.

كما تم افتتاح عدد من المعارض المصرية التجارية في العاصمة السنغالية “دكار” برعاية مجموعة سعد رسلان المصرية العالمية بقيادة المهندس سعد رسلان رئيس مجلس إدارة المجموعة والمهندس حاتم رسلان العضو المنتدب للمجموعة والسيد “ارهاتا ” مدير عام شركة توشيبا اليابانية والمهندس محمود العربى رئيس قطاع التصدير بمجموعة العربى.

وأقامت المجموعة عدد كبير من فروعها في دول أفريقيا، وخضعت منتجاتها للمواصفات الدولية، وسبق وأن قامت هذه المعارض في “جامبيا وسيراليون وموريتانيا” ودول غرب افريقيا وتنتوى تعميمها في دول القارة الافريقية.

 

وحضر الافتتاح عدد كبير من سفراء الدول العربية الإفريقية والآسيوية والأوروبية في السنغال، بالإضافة إلى عدد من رجال الصناعة والتجارة بالعالم وحضر من الجانب المصرى

الدكتور ماهر هاشم الخبير الاقتصادى والمهندس ابراهيم السيد رئيس شركة فيجى الفرنسيسة والدكتوره اميرة عبدالرحيم مستشارة السفارة المصرية بالسنغال

وباسم فاروق حامد رئيس المكتب التجارى والكاتب الصحفى محمد كمال مساعد رئيس تحرير الأخبار المسائى

وقال السفير مصطفى القوني سفير مصر في السنغال :أن افريقيا محور السياسات المصريه في معظم المجالات،ولكن طرأ عليها بعض البعد،فدخلت دول اقليميه عمقنا الاستراتيجي،ولكن ادرك الرئيس عبدالفتاح السيسى باهمية  دعم الاتحاد الافريقي وانشاء صندوق التنميه الإفريقية،واستضاف تجمع الساحل والصحراء،وحارب من اجل افريقيا في مجلس الامن،وتوالت زياراته ولقاءاته بالزعماء الافارقه،واصدر تعليماته للحكومه والقطاع الخاص بالتوجه جنوبا وغربا،وادرت عجلة التنميه الافريقيه،وظهرت المصانع والمنتجات بالشراكه،وتوافد رجال الاعمال علي دول افريقيا.

مؤكدا القونى أن مصر  تعتز  بانتمائها الأفريقي  وان مصر لديها ايمانا راسخا بارتباط مستقبلها بمستقبل الدول الإفريقية الشقيقة

موضحا  إن تحقيق آمالنا في المستقبل الذي نرجوه لإفريقيا، يتطلب مواصلة العمل الدؤوب بإيمان راسخ وعزم لا يلين يتطلبُ توافر إرادة قاطعة من الجميع، وعلى كافة المستويات، لجذب مزيد من الاستثمارات وتدفقات رؤوس الأموال إلى القارة الأفريقية، بما يوفر واقعاً جديداً لها ويضعها في المكانة اللائقة على الخريطة الاقتصادية للعالم، ويساهم أيضا في تحقيق العدالة الاقتصادية والاجتماعية لأبنائها جميعاً،ويفتح أمامهم آفاق المستقبل.

وأننا ندشن داخل القارة الافريقية وتحديدا هنا داخل دولة السنغال لشراكة مصريه لبيع المنتجات والصناعات الهندسية  بين مجموعة سعد رسلان الدولية والعربى على أرض القارة الأم،أرض الخيرات،عمقنا،وامننا،ومستقبلنا المشرق الواعد التى تفتح من خلالها مجالات فى كل دول غرب افريقيا.

 

وقال المهندس حاتم رسلان العضو المنتدب لمجموعة شركات سعد رسلان العالمية :أن الدولة المصرية تحت قيادة فخامة الرئيس عبدالفتاح السيسى  تهتم لدعم كل جهود من اجل الاندماج الاقتصادي بين مصرنا الغالية ودول افريقيا الشقيقة وخاصة السنغال دولنا لتحقيق أهداف أجندة التنمية الشاملة في أفريقيا 2063

واننا بادرنا بالاتجاة الى التنمية فى أفريقيا ودعم التعاون المشترك فى المجالات الاقتصادية والصناعية والتجارية وقمنا بانشاء مصانع وشركات ومعارض داخل “زامبيا وسيراليون وموريتانيا” ودول غرب افريقيا وسيتم تعميمها  بكافة دول القارة الافريقية.

وطالب رسلان بأنشاء مناطق تجارية وطرق برية وملاحة جوية

موضحا أن مصر لديها فرص استثمارية كبيرة الفترة المقبلة وخاصة أن القارة تنعم بالكثير من الموارد والخيرات والثروات، التى من الممكن الاستفادة منها

موكدا أن القارة الإفريقية أغنى قارة بالعالم وأغنى من أوروبا إذ أن أوروبا ليس لديها أى ثروات أو موارد طبيعية إلا نسبة قليلة لا تذكر

وكثير من الدول فى افريقيا غنية بالبترول وخاصة السنغال وبالتالى نستطيع فى إطار الانفتاح الاقتصادى وإطار التعاون والتكامل بتبادل الخبرات والصادرات والواردات من خلال إنشاء مناطق تجارية حرة.

 

عن osama

شاهد أيضاً

مذكرة تفاهم بين وزارة البترول ومؤسسة التمويل الدولية

كتب- كارم الميانى: شهد المهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية توقيع مذكرة تفاهم بين …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *