الرئيسية - شئون خارجية - بعد 6 أشهر فقط من توقيع بروتوكول تعاون مع شركة “اللولو” العالمية:

بعد 6 أشهر فقط من توقيع بروتوكول تعاون مع شركة “اللولو” العالمية:

كتبت-ريهام رضا

رئيس الوزراء يشهد توقيع عقود إقامة 4 مراكز تجارية كبرى “هايبر ماركت” باستثمارات 500 مليون دولار في 3 مدن جديدة

المصيلحي: المشروعات الجديدة تأتي تنفيذاً لتوجيهات الرئيس السيسي بضبط الأسواق وتوفير السلع الغذائية بأسعار مخفضة

الجزار: نعقد شراكات مع كيانات ذات ثقل .. ويجري التنسيق حاليا لإقامة 6 مراكز تجارية أخرى بالمدن الجديدة

يوسف علي : عندما بدأنا التفكير في الاستثمار بمصر كانت لدينا خطة لضخ 100 مليون دولار فقط .. لكن اليوم نستثمر 500 مليون دولار

شهد الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، اليوم، مراسم توقيع اتفاقية بين وزارتي التموين والتجارة الداخلية والإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية من ناحية ومجموعة “اللولو” الإماراتية العالمية من ناحية أخرى، بمقتضاها تضخ الأخيرة استثمارات بقيمة 500 مليون دولار لإنشاء 4 مراكز تجارية كٌبرى “هايبر ماركت” فى مدن القاهرة الجديدة وأكتوبر والعبور.

حضر مراسم التوقيع كل من الدكتور علي المصيلحي، وزير التموين والتجارة الداخلية، والدكتور عاصم الجزار، وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، ووقّع عن وزارة التموين الدكتور إبراهيم عشماوي، مساعد أول وزير التموين للاستثمار، ورئيس جهاز تنمية التجارة الداخلية، وعن وزارة الإسكان، المهندس طارق السباعي ، نائب رئيس هيئة المجتمعات العمرانية لقطاع الشئون التجارية والعقارية، ويوسف علي، رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب لمجموعة “اللولو” العالمية، وبحضور المهندسة رجاء فؤاد عبد المجيد، نائب رئيس هيئة المجتمعات العمرانية للتخطيط والمشروعات.
وعقب توقيع الاتفاقية، أعرب الدكتور علي المصيلحي، وزير التموين والتجارة الداخلية، عن سعادته وتقديره لأطراف الإتفاق لسرعة انجاز بنود البروتوكول الموقع منذ ستة أشهر فقط، والذي أصبح اليوم حقيقة بتوقيع العقود الفعلية لإقامة 4 أسواق تجارية كبرى “هايبر ماركت” في مدن القاهرة الجديدة، و6 أكتوبر، والعبور.

ووجّه وزير التموين الشكر لكل من رئيس مجلس الوزراء على دعمه المستمر لهذه المشروعات، ولكل من هيئة المجتمعات العمرانية كممثل لوزارة الإسكان، و للقائمين على جهاز تنمية التجارة الداخلية، ولشركة “اللولو” العالمية، لافتاً إلى أن ما تم الإتفاق عليه هو أن يتم بناء المشروعات الأربعة من قبل هيئة المجتمعات العمرانية، خلال 12 شهراً على أن تقوم شركة اللولو بالإدارة والتشغيل خلال مدة من 3 – 6 شهور من تاريخ انتهاء هيئة المجتمعات العمرانية من عملية إنشاء البنية الأساسية.

وأشار إلى أن المشروعات الجديدة التي تعتزم مجموعة “اللولو ” العالمية إقامتها في مصر تأتي تنفيذاً لتوجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسي بضبط الأسواق وتوفير السلع الغذائية بأسعار مخفضة حيث تولي القيادة السياسية لملف تشجيع الاستثمارات أهمية بالغة، علاوةً على أنها على أتم الاستعداد لتذليل أية عقبات قد تواجه هذه الاستثمارات، و أن رئاسة مجلس الوزراء كلّفت بتقديم التسهيل اللازم لإقامة مشروعات السلسلة العالمية، التي تتخذ من دولة الإمارات مقراً لها، لتقديم السلع بأسعار مخفضة وتنافسية.

ولفت إلى أن استثمارات مجموعة اللولو العالمية في مصر ستفتح شهية مستثمرين جدد لإقامة مشروعات جديدة، وهي فرصة جيدة للحكومة للحديث مع شركات عالمية حول مشروعات مماثلة، في ضوء ما تبذله الحكومة من جهود ملموسة لإتاحة مناخ استثماري جاذب.
وأوضح المصيلحي أن إقامة المراكز التجارية الأربعة يأتي ضمن الخطة القومية لتنمية التجارة الداخلية التي أطلقها الرئيس عبد الفتاح السيسي، مشيراً إلى أن إنشاء البنية الأساسية للتجارة الداخلية تساهم في عملية ضبط الأسعار، وكذا تسهم في إتاحة كافة السلع الاستراتيجية بالإضافة إلى تقليل حلقات التداول.
وأضاف: عيد الأضحى مر بسلام.. رأينا انخفاضاً كبيراً في أسعار السلع وكان هناك مجهود واضح لوزارة التموين بالتعاون مع جهاز الخدمة الوطنية، ووزارة الداخلية، والاتحاد العام للغرف التجارية.

من جانبه، أثنى الدكتور عاصم الجزار، وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية على سرعة إنجاز العقد الخاص بالمشروع، لافتأ إلى أن وزارة الإسكان حينما تتعامل في مشروعات مماثلة لمشروعات العقد الموقع اليوم، لا تضع في اعتبارها قيمة الأرض بقدر اهتمامها بأن هذه المشروعات تمثل نواة لإقامة مجتمعات عمرانية جديدة، فهي بمثابة بنية أساسية للتنمية العمرانية ذات أهمية كبرى عند التخطيط لإقامة مشروعات جديدة في هذه المناطق.

وأضاف: افتتاح أحد فروع الأسواق التجارية الكبرى في منطقة المعادي، ساهم في زيادة الكتلة السكانية بالمنطقة.. وهو خير دليل على أن هذه المشروعات تعمل على جذب مواطنين للسكن والعيش بجوارها.

وأوضح وزير الإسكان أن إقامة مراكز تجارية في المدن الجديدة والمحافظات يقلل من الحركة على محاور الطرق الرئيسية، وهو ما يخفف الضغط عن العاصمة.
وأشار الجزار إلى أن منهج وزارة الإسكان يقوم على إقامة شراكات مع كيانات ذات ثقل مثل مجموعة “اللولو” العالمية، مضيفاً أنه جار التنسيق مع وزارة التموين والتجارة الداخلية لدراسة اختيار 6 مواقع أخرى لإقامة مراكز تجارية إضافية بعدد من المدن الجديدة.

من ناحيته، وجّه يوسف علي، رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب لمجموعة “اللولو” العالمية، الشكر لرئيس الوزراء ولوزيري التموين والإسكان على إنجاز المفاوضات الخاصة بالمشروع في 6 أشهر.

وأضاف: “عندما بدأنا التفكير في الاستثمار بمصر كانت لدينا خطة لضخ 100 مليون دولار فقط، لكن اليوم نستثمر 500 مليون دولار لإقامة عدد من المراكز التجارية “الهايبر ماركت” و “الميني ماركت” توفر 8000 فرصة عمل مستدامة”.
وأوضح يوسف أن الشركة ترفع شعار “جودة أعلى .. سعر مناسب .. خدمة متميزة”، وأنها لديها حلم لنشر أفرعها على مستوى الجمهورية بحيث تقدم الخدمة بنفس الجودة والسعر وهو ما يخلق الثقة والطمأنينة لدى المستهلك المصري.

عن reham

شاهد أيضاً

ملتقى الصحافة العُماني البريطاني حوار للحضارات ورؤية متوازنة للتعايش

كتبت- ريهام رضا تأكيدا للتعاون الأكاديمي بين سلطنة عُمان والمملكة المتحدة، تشهد جامعة اكسفورد أعمال …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *