الرئيسية - أخبار الجامعة - ” تعزيز قيم المواطنة والتعايش المجتمعي “ندوة لخريجي الازهر بالتعاون مع مركز اعلام مطروح

” تعزيز قيم المواطنة والتعايش المجتمعي “ندوة لخريجي الازهر بالتعاون مع مركز اعلام مطروح

كتب- محمد رأفت فرج

عقد فرع المنظمة العالمية لخريجي الأزهر الشريف بمحافظة مطروح بالتعاون مع مركز إعلام المحافظة لقاءً إعلامياً حول ” تعزيز قيم المواطنة والتعايش المجتمعي” بمقر مركز الإعلام وسط مدينة مرسي مطروح .
حاضر بالندوة رئيس المنظمة الشيخ محمد مزروعة ، و الأب نوح نبيل راعي كنيسة السيدة العذراء ، مدير مركز الإعلام الأستاذ ام العز بريك، ووكيل إدارة الشباب والرياضة د نجلاء البلشي .
بدأ رئيس المنظمة العالمية لخريجي الأزهر بمطروح الشيخ محمد مزروعه كلمته بتحية الحضور والدعاء لفضيلة الأمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب بالشفاء العاجل وعودته لأرض الوطن بأتم صحة وأفضل حال .
و أكد “مزروعه” على أن مصر بلد القرآن وحصن الإسلام وحاضنة تسامح الأديان، وبلد التعايش السلمى وترسيخ أسس المواطنة ، لذا يجب علينا محاربة الأفكار الهدامة التي تدعو إلى التطرف والإرهاب، معرباً عن أمله في أن يسهم هذا اللقاء في تعزيز التعايش السلمي، واحترام التنوع، وترسيخ المواطنة المشتركة، والاتفاق على إطار مؤسسي لإطلاق خطط عمل فاعلة للمُضي قُدمًا في تطبيق برامج وأنشطة على أرض الواقع، تهدف لبناء السلام، وتعزيز التعايش السلمي .
بدوره أوضح الأب نوح نبيل راعي كنيسة السيدة العذراء أهمية التعايش موضحاً إن الاحترام وتقبل الأخر بكامل الاختلافات وحده قادر علي نشر رسالة السلام .
وأشارت الأستاذة أم العز بريك مدير مركز إعلام مطروح إلى دور الإعلام في تعزيز الشراكة مع المؤسسات الوطنية في ترسيخ التعبير الحر والمسؤول عن الرأي عبر وسائل الإعلام ‏المختلفة ومنصات التواصل الاجتماعي ، وإرساء قيم الانتماء والمواطنة الصالحة وثقافة السلام والوسطية والاعتدال .
كما أوضحت الدكتورة نجلاء البلشي وكيل إدارة الشباب والرياضة بمطروح أهمية تعزيز قيم المواطنة والحوار بين الأديان وتوعية الأفراد بضرورة تقبل اختلاف الثقافات واللغات والأديان حتي يتحقق التوازن ويتم تعزيز الروابط الإنسانية والحوارية وتقريب وجهات النظر .
وفي نهاية اللقاء أكد الوكيل الثقافي لمنطقة مطروح الأزهرية الأستاذ محمد حلمي علي أن الدول التي ترسخ قيم المواطنة أكثر الدول أمنًا وأمانًا ، مما يتطلب تنشئة الأطفال على الخطاب المعتدل والقيم الوسطية التي تدعو إلى المحبة والتسامح ، فالوطن يتسع لجميع أبنائه بغض النظر عن الجنس أو اللون أو الدين ، من أجل النهوض بالمجتمع والارتقاء بالوطن ، فبدون توافق أبناء الوطن لن يتحقق التقدم
وفي ختام اللقاء تم فتح باب النفاش حيث أكد الحضور ضرورة التسامح والتقبل والتآخي بين شعوب العالم .

عن reham

شاهد أيضاً

منظمة خريجي الأزهر تدين التفجير الإرهابي في أفغانستان.. وتؤكد: الإسلام توعد من اعتدى على الأرواح بأشد العذاب

كتب- محمد رأفت فرج أدانت المنظمة العالمية لخريجي الأزهر الشريف التفجير الإرهابي في أفغانستان، حيث …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *