أخبار عاجلة
الرئيسية - أخبار القليوبية - ” خريجي الأزهر” تشيد ببسالة أبطال قوات الأمن في حماية مصر من التطرف والإرهاب.

” خريجي الأزهر” تشيد ببسالة أبطال قوات الأمن في حماية مصر من التطرف والإرهاب.

كتب- محمد رأفت فرج

أشادت المنظمة العالمية لخريجي الأزهر ببسالة وبطولة رجال قوات الأمن في استهداف وكر لمجموعة إرهابية في منطقة الأميرية بمحافظة القاهرة، كانت تستعد للقيام بعمل إرهابي، بالتزامن مع أعياد الإخوة المسيحيين، حيث نجحت قوات الأمن في القضاء على جميع العناصر الإرهابية والتى بادرت بإطلاق النيران مع القوات، وقد استشهد المقدم محمد فوزي الحوفي، أحد أبطال الأمن الوطني أثناء العملية.

وقالت المنظمة في بيان لها اليوم، إن رجال القوات المسلحة يضحون بأرواحهم حفاظا على أرض مصر وحماية شعبها العظيم، قياما بدورهم الذي عظمه رسول الله صلى الله عليه وسلم حين قال: “عينان لا تمسهما النار: عين بكت من خشية الله، وعين باتت تحرس في سبيل الله” [رواه الترمذي].

وطالبت المنظمة بضرورة استمرار جهود قوات الأمن من الجيش والشرطة فى القضاء على الإرهاب واقتلاع جذوره، مؤكدة أن التنظيمات الإرهابية أبعد ما تكون عن الإسلام في جملته وتفصيله، وأنها لا ترعى حرمة لمؤمن، ولا لنفس بشرية، ولا لممتلكات فردية أو قومية، ولكنهم يحادون الله ورسوله غير مبالين بوعيد الله تعالى ورسوله صلى الله عليه وسلم.

وأشار البيان إلى أنه في الوقت الذي تتكاتف فيه الإنسانية أجمع لمواجهة خطر الفيروس القاتل، إنقاذا لحياة البشر، تسعى قوى الشر لنشر الفساد والخراب في المجتمعات.

وقالت المنظمة إن الشريعة الإسلامية توعدت من يسفك الدماء أو يعتدي على الأموال أو يروع الآمنين بأشد العقاب في الدنيا وفي الآخرة، بل اعتبرته باغيا محاربا لله ورسوله، وأوجبت عليه حدا دنيويا إلى جانب العقاب الأخروي، قال تعالى: (إِنَّمَا جَزَاءُ الَّذِينَ يُحَارِبُونَ اللَّهَ وَرَسُولَهُ وَيَسْعَوْنَ فِي الْأَرْضِ فَسَادًا أَن يُقَتَّلُوا أَوْ يُصَلَّبُوا أَوْ تُقَطَّعَ أَيْدِيهِمْ وَأَرْجُلُهُم مِّنْ خِلَافٍ أَوْ يُنفَوْا مِنَ الْأَرْضِ ۚ ذَٰلِكَ لَهُمْ خِزْيٌ فِي الدُّنْيَا ۖ وَلَهُمْ فِي الْآخِرَةِ عَذَابٌ عَظِيمٌ) [المائدة: ٣٣].

وأكدت المنظمة أن هذه العمليات الغادرة لن تزعزع أمن مصر، أو تنال من أمنها واستقرارها، إذ أن تأمين مصر وأهلها وعد من الله تعالى، حيث قال في كتابه الكريم: (ادْخُلُوا مِصْرَ إِنْ شَاءَ اللَّهُ آمِنِينَ) [يوسف: ٩٩].

وتقدمت في ختام بيانها بخالص العزاء لأسرة شهيد الواجب الوطني، المقدم محمد فوزي الحوفي، سائلة الله تعالى أن يتغمده بواسع رحمته، وأن يلهم أهله وذويه الصبر والسلوان، وأن يحفظ مصر وأهلها من كل مكروه وسوء.

عن reham

شاهد أيضاً

بالتعاون مع الكنائس المصرية .. خريجي الأزهر بالفيوم تطلق “وحدتنا تبني مصر”

كتب- محمد رأفت فرج في إطار توجيهات صاحب فضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب، شيخ …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *