أخبار عاجلة
الرئيسية - أخبار عامة - منظمة خريجي الأزهر تدين حادث انفجار عزبة الهجانة وتنعى شهيد الواجب

منظمة خريجي الأزهر تدين حادث انفجار عزبة الهجانة وتنعى شهيد الواجب

كتب- محمد رأفت فرج:

نعت المنظمة العالمية لخريجي الأزهر، شهيد الوطن والواجب الرائد مصطفى عبيد أحد ضباط المفرقعات بمديرية أمن القاهرة، ،الذي استشهد أمس ، أثناء فحصه لحقيبة مخفاة وجدت بجوار كنيسة السيدة العذراء بعزبة الهجانة بمدينة نصر.
وأكدت المنظمة في بيان لها، اليوم، أن دمـاء الشهـداء مـن أبناء الوطن لـن تضيع هباءاً، وأن تلك الحوادث الإرهابية لن تزيد المصريين إلا إصـراراً وعزيمـة على ملاحقـة الإرهـاب وإستئصاله من جذوره.
وأشاد البيان بدور أجهزة الشرطة ويقظتها وجهودها المخلصة فداءً للوطن، كما أشاد بيان المنظمة بدور فضيلة الشيخ سعد عسكر، مؤذن مسجد ضياء الحق، الذي أبلغ قوة تأمين الكنيسة بوجود عبوات ناسفة، خشية استخدامها لاستهداف احتفالات الأقباط بعيد الميلاد، مؤكدة أن هذه هي روح الإسلام الحنيف الذي أمر بالبر والتقوى والإحسان.
وأضافت المنظمة، أن علاقة المسلمين بالمسيحيين عامة علاقة قائمة على المحبة والتعاون والتماسك والأخوة الوطنية، وهو نفس ما دعا إليه الإسلام حين قررت أصول الشريعة الإسلامية التساوي بين المسلم وغيره في الحقوق والواجبات، في قاعدتها المشهورة: “لهم ما لنا وعليهم ما علينا”.
وأكدت المنظمة، أن استهداف دور العبادة وقتل الأبرياء، عمل إجرامي آثم، يخالف تعاليم الإسلام بل وتعاليم كل الأديان التي دعت إلى حماية دور العبادة واحترامها والدفاع عنها، وقد قال تعالى: (ولولا دفع الله الناس بعضهم ببعض لهدمت صوامع وبيع وصلوات ومساجد يذكر فيها اسم الله كثيرا) . وعن عبد الله بن عمرو رضي الله عنهما ، عن النبي صلى الله عليه وسلم قال : “من قتل معاهدا لم يرح رائحة الجنة، وإن ريحها توجد من مسيرة أربعين عاما [رواه البخاري] ،وعن أبي بكرة ، أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : “من قتل معاهدا في غير كنهه، حرم الله عليه الجنة” [رواه الدارمي].
وأضاف بيان المنظمة متسائلا: هل يجهل هؤلاء الإرهابيون المجرمون أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قد تزوج من السيدة مارية القبطية، وهي مصرية مسيحية، وأنه أنجب منها ابنه إبراهيم، وأنه أوصى بأقباط مصر خيرا، وقال في حقهم: “إن لهم ذمة وصهرا” [رواه مسلم].
وأوصت المنظمة الشباب بعدم الانسياق وراء تلك الدعوات الخبيثة التي تخالف هدي الله تعالى وهدى نبيه صلى الله عليه وآله وسلم.
وتقدمت المنظمة في ختام بيانها بخالص العزاء لأسرة شهيد الواجب الوطني، سائلة الله تعالى أن يتغمده بواسع رحمته، وأن يلهم أهله وذويه الصبر والسلوان.

عن عمرو

شاهد أيضاً

حملة شبابية تطالب معتز الشناوى بالترشح فى غرب الإسكندرية

كتب شريف الديروطي أعلن احمد علاء – رئيس مجلس إدارة جمعية شباب الخريجين بالإسكندرية – …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *